كل ما هو أعجمي .. لك بالعربي

10 شخصيات مؤثرة في ثقافة أميركا الجنوبية

0 271

بعد اكتشاف الأمريكيتين، أصبحت أميركا الجنوبية مستعمرة إسبانية وبرتغالية كبيرة، مما أبقاها تحت تأثيرات ثقافية من شبه الجزيرية الإسبانية، لكن عبر التاريخ، وخاصة بعد استقلال المستعمرات عن التاج الإسباني والبرتغالي، ظهرت عدة شخصيات كان لها تأثير كبير في تكوين الشخصية الثقافية في أميركا الجنوبية – إضافة إلى تأثيرها العالمي – في مجالات الأدب والفنون والمسرح والسينيما والسياسة والنضال من أجل السلام العالمي وحقوق الإنسان. دعونا نتعرف على 10 شخصيات مهمة في الثقافة الأميركية اللاتينية.

غابرييل غارسيا ماركيس

Gabriel García Márquez

Gabriel García Márquez

كاتب وروائي وسيناريست وصحفي كولومبي. حصل على جائزة نوبل في الأدب عام 1982.

يرتبط غابريل غارسيا ماركيس بطريقة متأصلة مع الواقعية الساحرة، ويعتبر عمله الأكثر شهرة رواية: مئة سنة من العزلة، من أشهر أعمال هذا النمط من الأدب، ويعتقد أن مصطلح “الواقعية الساحرة” انتشر مع انتشار هذه الرواية في سبعينيات القرن الماضي.

أطلقت الأكادمية الملكية الإسبانية ورابطة أكادميات اللغة الإسبانية نسخة تذكارية من هذه الرواية عام 2007، لاعتبارها واحدة من أهم الأعمال الكلاسيكية المكتوبة باللغة الإسبانية.

سيمون بوليفار

Simón Bolívar

Simón Bolívar

الجنرال الفينيزويلي المولود في سانتا ماركا في كولومبيا في 24 تموز 1783. كان رجلاً عسكرياً وسياسياً في فينيزويلا في الحقبة السابقة للجمهورية، ومؤسس كولومبيا الكبرى، وواحد من أشهر الشخصيات التي دعت لاستقلال عن الإمبراطورية الإسبانية.

ساهم في استقلال كل من الدول التالية: بوليفيا، وكولومبيا، والإكوادور، وباناما، والبيرو، وفينيزويلا.

حصل عام 1813 في فينيزويلا على لقب شرفي: المحرر. وتوفي في 17 كانون الأول عام 1830.

فريدا كالو

Frida Kahlo

Frida Kahlo

رسامة مكسيكية (6 تموز 1907 – 13 تموز 1954). تزوجت من الفنان المكسيكي الشهير دييغو ريفيرا، وكانت حياتها مصحوبة بعدد من الكوارث، كمرضها في طفولتها، وحادث خطير تعرضت له في شبابها، الذي أبقاها بلا حراك لفترة طويلة، وصولاً إلى إجراء 32 عملية جراحية. لكنها عاشت حياة غير تقليدية، كانت مزدوجة الميول الجنسية، ومن بين عشاقها كان ليون تروتكسي.

إقرأ أيضاً: أصول صائدة الأحلام: تاريخ وقصة صائدة الأحلام “Dream Catcher”

لديها حوالي 200 عمل، معظمها صور شخصية تصور معاناتها في الحياة. أعمال فريدا كالو متأثرة بأعمال زوجها الرسام دييغو ريفيرا، الذي شاركت معه حبها للفن الشعبي المكسيكي الخاص بالسكان الأصليين، وألهمت الكثير من الرسامين المكسيكيين في الحقبة التي تبعت الثورة.

إرنيستو غيفارا

Ernesto Guevara

Ernesto Guevara

ولد في مدينة روساريو الأرجنتينية في 14 أيار 1928. ويعرف بلقب: تشه غيفارا. كان ناشطاً سياسياً وكاتباً وصحفياً وطبيباً ويحمل الجنسيتين الأرجنتينية والكوبية، وواحد من منظري وقادة الثورة الكوبية (1953 – 1959). شارك غيفارا منذ الثورة حتى عام 1965 في الحكومة الكوبية. وتولى الكثير من المسؤوليات العليا، وخصوصاً في المجال الاقتصادي، فكان رئيساً للبنك القومي الكوبي ووزيراً للصناعة. وفي المجال الدبلوماسي، أدى عدة مسؤوليت في الكثير من البعثات العالمية.

بابلو نيرودا

Pablo Neruda

Pablo Neruda

ولد في باريل في تشيلي 12 تموز 1904 وتوفي في 23 أيلول 1973. هو شاعر تشليّ، ويعتبر من أكثر الفنانين المؤثرين في القرن العشرين. والذي قال عنه غابريل غارسيا ماركيز: “أعظم شاعر في القرن العشرين في أي لغة.”

كان أيضاً ناشطاً سياسياً مهماً، وسيناتوراً، وعضواً في اللجنة المركزية للحزب الشيوعي، ومرشحاً لرئاسة بلده، وسفيراً لتشيلي في فرنسا.

من بين إنجازاته الكثيرة أنه حصل على جائزة نوبل للأدب عام 1971، وحصل على دكتورا شرفية من جامعة أوكسفورد.

خورخه لويس بورخيس

Jorge Luis Borges

Jorge Luis Borges

كاتب أرجنتيني ولد في بوينوس آيريس في 24 آب 1899، وهو واحد من أهم كتاب القرن العشرين. نشر القصص القصيرة والروايات والقصائد. يستامى عمله على أي تصنيف ويستبعد أي تعصب عقائدي، فيعتبر عمله رئيسياً في الأدب والفكر العالمي، وبالإضافة إلى ذلك، كان عمله هدفاً للأبحاث التحليلية الدقيقة وقابلاً للتأوليلات المتعددة.

كارلوس غارديل

Carlos Gardel

Carlos Gardel

مغني ومؤلف موسيقي وكاتب سينيمائي من أصل أرجنتيني، وواحد من أهم الشخصيات في تاريخ التانغو، نظراً لشهرته العالمية، ولعدد مبيعات ألبوماته (كمغني أو كمؤلف)، ولعدد مشاهدات أفلامه في كل العالم، ولتأثيره على صعيد عالمي حتى اللحظة الحالية.

غابرييلا ميسترال

Gabriela Mistral

Gabriela Mistral

شاعرة مشهورة، ودبلوماسية، وناشطة نسوية ومدرّسة. ولدت في فينكونيو في تشيلي في 7 نيسان 1889 وتوفيت في نيو يورك 10 كانون الثاني 1957. وتعتبر واحدة من شخصيات الأدب التشيلي والأميركي اللاتيني الأكثر أهمية، وكانت أول امرأة لاتينية تحصل على جائزة نوبل.

خوانا إينيس دي لا كروس

Juana Inés de la Cruz

Juana Inés de la Cruz

ولدت في 12 تشرين الثاني 1651، وأتت من إسبانيا في فترة القرن الذهبي للأدب الإسباني. كانت تكتب الأغاني والأناشيد الدينية وتكتب للمسرح، وكذلك اشتهرت بالنثر. ونظراً لأهمية أعمالها، حصلت على ألقاب كـ “طائر فينيق المكسيك،” و”موسى العاشر،” أو “موسى المكسيك العاشر.”

تعملت منذ عمر صغير الكتابة والقراءة. كانت تنتمي للبلاط الملكي لأنتونيو دي دوليدا سالاسار، ماركيز مانسيرا ونائب الملكية الإسبانية الجديدة الخامس والعشرين. في عام 1667، ونظراً لتوقها الديني، بدأت حياةً رهبانية. وماتت جراء وباء في 17 نيسان 1695.

ريغوبيرتا مينتشو توم

Rigoberta Menchú Tum

Rigoberta Menchú Tum

قائدة منالسكان الأصليين في غواتيمالا، وتنتمي لقبيلة مايا كينتشه، ومدافعة عن حقوق الإنسان، وسفيرة للنوايا الحسنة في الأونيسكو. ولدت في 9 كانون الثاني 1959 وحصلت على جائزة نوبل للسلام عام 1992، وجائزة أمير أستورياس للتعاون العالمي عام 1998.

اشتهرت لقيادتها على جبهات محلية وعالمية في مجال الكفاح الاجتماعي. أعلنت في 12 شباط 2007 ترشحها للانتخابات الرئاسية في غواتيمالا، كمرشحة لتكتل أحزاب WINAQ. لم تربح الانتخابات، ونقصها فقط 3.09% من الأصوات.

مترجم بتصرف من مقال لموقع listas.20minutos.es.