كل ما هو أعجمي .. لك بالعربي

10 من أجمل وأكثر الأزهار ندرة في العالم

0 395

الأزهار هي على الأرجح واحدة من أجمل إبداعات الخالق التي أنعمها علينا. حيث يوجد تقريباً حوالي 270,000 نوعاً مختلفاً من الأزهار الغريبة والساحرة حول العالم، وهنالك أنواعاً عديدة نادرة ومهددة بالإنقراض والتي لا يُمكن رؤيتها إلّا في أماكن محددة. نقدم لك الفرصة لرؤية ومعرفة المزيد عن بعض من هذه الأزهار:

1. Campion – كامبيون:

يُمكن رؤية هذه الزهرة في “جبل طارق” فقط. وتم إعلان انقراض هذا النوع في عام 1992، ليتم اكتشافه مرة أخرى عام 1994. وتُزرع الآن عيّنة من هذه الزهور في حدائق “ألمدا النباتية” في “جبل طارق” وأيضاً في “الحديقة النباتية الملكية” في “لندن”. ويتدرّج لونها من الوردي إلى البنفسجي الشاحب.

المصدر: wildbirdsunlimited

2. Parrot’s Beak – منقار الببغاء:

تُعتبر هذه الزهرة الجميلة منقرضة منذ عام 1884، ولكن يعتقد البعض أنها لا تزال موجودة. تستمد الزهرة اسمها من شكلها الذي يشبه منقار الببغاء. موطنها الأصلي هو “جزر الكناري”، ويُعتقد أنه كان يتم تلقيحها من قِبل طيور الشمس المنقرضة. أُجريت العديد من التجارب للعثور على ملقحات جديدة لهذه الزهرة، لكن لم يجدي نفعاً أياً منها.

المصدر: lengelb

3. Ghost Orchid – شبح الأوركيد:

هي زهرة نادرة وآسرة. ومن أكثر الأشياء سحراً حول هذه النبتة هو أنه ليس لديها أوراق. لا تتغذى عن طريق التركيب الضوئي، بل تتطلب وجود فطريات بالقرب من جذورها لتوفير الغذاء. يُمكن للزهرة أن تعيش تحت الأرض لسنواتٍ عدة. وتحتاج إلى نسبة عالية من الرطوبة ودرجة عالية من الحرارة لتنمو. وهي موجودة فقط في “كوبا” و “فلوريدا”. وتُزهر بين شهري حزيران وآب لمدة 3 أسابيع فقط. عندما تُزهر، تظهر لها رائحة مثل رائحة الصابون. حصلت على اسمها لأنها تبدو في الحقيقة عائمة مثل شبحٍ على أشجار السرو.

المصدر: funmozar

4. Kadupul Flower – زهرة ملكة الليل:

زهرة جميلة للغاية. يُمكن زراعتها بسهولة. توجد في غابات “سيريلانكا” ونادراً ما تُزهر، لكن إذا أردت رؤيتها، فهي تزهر فقط في منتصف الليل وتبقى إلى قبل طلوع الفجر. تحمل هذه الزهرة أهمية روحية للبوذيين، حيث كانوا يعتقدون أنه عندما تُزهر، فإنّ قبائل “الناجا” تأتي من المنازل السماوية وتقدم هذه الزهرة كهدية لبوذا. يُترجم اسمها في اليابان إلى “الجميلة تحت ضوء القمر”.

المصدر: funmozar

5. Koki’o – العفناوية:

تم اكتشافها عام 1860، هي عبارة عن شجرة تنمو عليها الأزهار. توجد في “هاواي” وهي أيضاً نادرة جداً وصعبة الانتشار، وقد أُعلن انقراضها عام 1950. في عام 1970 تم اكتشاف بعض الأزهار المتبقية وقد دُمرت عام 1978 بحريق، ولكن من حسن الحظ تمّ إنقاذ فرع من شجرة وتم تطعيمه إلى 23 شجرة في أماكن مختلفة من “هاواي”. تنمو الشجرة إلى حوالي 10 إلى 11 متر وتحمل العديد من الزهور الحمراء الزاهية اللون.

المصدر: flickr

اقرأ أيضاً على أعجمي: الفنادق الخمسة عشر الأغلى في العالم.

6. Chocolate Cosmos – كوزموس الشوكولاته:

زهور صغيرة رائعة تتدرج بين ألوان الأحمر الداكن والبني وتنبعث منها رائحة الشوكولا. موطنها الأصلي “المكسيك”. الزهرة منقرضة منذ أكثر من 100 سنة. وهناك استنساخ واحد غير خصب موجود اليوم، تم إنشاؤه عن طريق التكاثر الاصطناعي عام 1902. تُزهر خلال نهاية الصيف وفي المساء. يبلغ قطرها حوالي 3-4 سم ومناسبة للزينة.

المصدر: whatcomflowers

7. Yellow and Purple Lady Slippers – سيدة النعال الصفراء والارجوانية:

تنتمي إلى فصيلة الأوركيد أو السحلبية، لكنها نادرة جداً. توجد في “لندن” وبعض أجزاء أخرى من “أوروبا”. مزيج الأرجواني والأصفر هو مزيج ساحر جداً ونادر الوجود. وُضعت هذه الزهرة تحت حماية الشرطة منذ عام 1917، حيث أنّ قطع واحدة منها يكلّف غرامة بقيمة 5000$.

المصدر: flowers

8. Jade Vine – كرمة اليشم:

زهرة جميلة جداً، تنتمي إلى فصيلة الفول والبازلاء. موجودة فقط في الغابات المطرية في “الفلبين”، ويتم تلقيحها من قِبل الخفافيش. تنمو الزهور التي تشبه المخلب من العناقيد المعلقة. يبلغ طولها حوالي 3 أمتار. لونها خلّاب جداً ويتدرج بين الأخضر الفاتح إلى الأزرق. وهي مُعرضة للخطر لأنها من الأزهار الصعبة الانتشار.

المصدر: scottmead

9. Middlemist Red – أزهار الكاميليا الحمراء:

تُعتبر أكثر الزهور ندرة، حيث أنها تشبه الوردة بلون وردي غامق. يمكن رؤيتها فقط في “نيوزيلندا” وحديقة “غرين هاوس” في “المملكة المتحدة”. تم جلب الزهرة عام 1804 من “الصين” إلى “المملكة المتحدة” من قِبل (جون ميدلميست). واختفت الزهرة من “الصين” بعد ذلك.

المصدر: mariaempislucena

10. The Corpse Flower – زهرة الجثة:

يبلغ طولها 6 أقدام وقطرها 3 أقدام. توجد في الغابات الاستوائية المنخفضة في “سومطرة”، “إندونيسيا”. هذه الزهرة النادرة هي من أكبر الأزهار في العالم وأكثرها عرضةً للخطر. تُسمى عادةً بإسم “رافليسيا”. تستمد اسمها من رائحة اللحم الفاسد التي تنبعث منها، وتجذب الرائحة الخنافس والذباب لتقوم بتلقيحها. تُزهر كل 30 إلى 40 عاماً، لمدة أسبوع قبل موتها. زهرتها بدون ساق، أوراق أو جذور.

المصدر: backpackology

مترجم بتصرف عن: Ten insider

ترجم عن: اللغة الانكليزية
المساهمون في اعداد المقالة :
ناشر المقال: عصام بشور
تدقيق: ميراي مقدسي

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.