كل ما هو أعجمي .. لك بالعربي

الثقوب الزرقاء : جولة في المياه المخفية حول العالم

0 254

الثقوب الزرقاء أو كما تُعرف بالكهوف العمودية هي ظاهرة جيولوجية، تتشكل عندما يمتلىء مجرى أو كهف بالمياه و يتحول إلى فراغٍ عمودي في الأرض. تنحدر بعض الثقوب إلى مئاتٍ من الأمتار، بينما يتصل البعض الآخر بأنظمة من الأنفاق الغامضة.
نقدم لكم على أعجمي 6 من أكثر الثقوب الزرقاء إثارةً للدهشة في العالم:

  • Great Blue Hole:

بِليز (دولة في شمال أميركا الوسطى).

يقع قبالة ساحل بِليز. يبلغ عمق الثقب 124 متراً و يصل قطره إلى 300 متراً تقريباً.
تم تشكيله خلال العصر الجليدي الأخير بسبب انهيار كهف من الحجر الجيري (الكلسي). و تُصبح التشكيلات الجيولوجية كلما تعمقّت فيه، أكثر تعقيداً و غرابة وكأنه ينتمي إلى عالمٍ آخر.

تصوير: John C. Bullas
تصوير: John C. Bullas
  • Dean’s Blue Hole:

جزر البهاما.

اقرأ أيضأ على أعجمي : مهرجانات عليك مشاهدتها قبل أن تصبح في ال 30

يوجد في خليج، غرب قرية كلارنس في لونغ آيلاند.
يُعتبر من أعمق الثقوب الموجودة، حيث يبلغ عمقه ما يقارب 200 متر. و يتوسع قطر الكهف من 25 متر إلى 100 متر تقريباً، كلما توغلت في الثقب.
سجّل الغواص ويليام تروبريدج في هذا المكان رقماً قياسياً في الغوص الحر (100 متر) بنَفَسٍ واحدٍ فقط. لكنه يُعتبر واحداً من أخطر المواقع لممارسة هذه الرياضة، خاصةً بعد المأساة التي حصلت في 17 تشرين الثاني عام 2013، حيث توفي الغواص نيكولاس ميفولي في محاولةٍ منه لتحطيم الرقم القياسي.

تصوير: Christian Afonso
تصوير: Christian Afonso
  • Red Sea Blue Hole:

دهب، مصر.

تحمل هذه الحفرة سمعة سيئة وتدعى باسم “مقبرة الغواصين”. تشير التقديرات إلى أنّ ما لا يقل عن 40 غواصاً لقوا حتفهم في أعماقها. و تم إنشاء نصب تذكاري يُطل على المياه بالقرب منها، بالإضافة إلى تنظيم احتفالات لإحياء ذكرى المفقودين. وبالرغم من ذلك، يتواجد فيها الغواصون كلّ يومٍ للسباحة و التوغل في أعماقها.

تصوير: Mark Edley
تصوير: Mark Edley
  • Blue Hole at The Azure Window:

سان لورانس، مالطا.

نافذة أزور أو النافذة الزرقاء هي عبارة عن قوس بعلو 100 متر تقريباً، يرتفع فوق الثقب الأزرق الموجود في جزيرة غوزو؛ واحدة من الجزر المالطية.
(معلومة: انهار هيكل النافذة الزرقاء و سقط في البحر بعد عواصف شديدة ضربت المكان في شهر آذار 2017).
يُعد من الأماكن المشهورة لكلّ من الغواصين و السيّاح. ومن أجل الوصول إلى الثقب الأزرق، يجب المرور عبر نفق بطول 80 متر يربط بين الكهوف الجيرية الموجودة تحت الأرض.

تصوير:Darren Barefoo t
تصوير:Darren Barefoo t
  • Santa Rosa Blue Hole:

سانتا روزا، نيو ميكسيكو.

تقع قبالة الطريق 66 في نيو ميكسيكو.
عند التعمّق في الحفرة لمسافة 24 متراً، تبدأ الكهوف في الظهور ولا يُوجد فكرة واضحة عن نظام هذه الكهوف أو عمرها. وفي عام 1976 لقي شخصان شابان حتفهما أثناء محاولة استكشافها. وتم عقب ذلك وضع حاجزٍ حديدي في مدخل الحفرة، التي أُعيد افتتاحها حين قامت مؤسسة التنقيب (ADM) بمحاولة التحقيق فيها. ومع ذلك تُركت الكثير من الأنفاق الموجودة فيها بدون استكشاف حتى يومنا هذا.

تصوير: davidd/Flickr user
تصوير: davidd/Flickr user
  • Jacob’s Well:

ويمبرلي، تكساس.

يبلغ عمق الحفرة 9 أمتار. وعلى الرغم من أنها تحظى بشعبية كبيرة إلّا أنها مليئة بالمخاطر. حيث أنّ 12 شخص اختنقوا فيها بعد أن حوصروا في الكهوف الضيقة المخفيّة في داخلها. وتم في نهاية الأمر تركيب شِباكٍ حديدي على مدخل الحفرة من قِبل غوّاص مَحليّ لمنع وقوع المزيد من الحوادث. إلّا أنه تمت إزالتها في وقتٍ لاحق من قِبل أشخاصٍ مجهولين، مع ترك ملاحظة تحمل هذه الكلمات: “لا يُمكنك منعنا من دخولها”.

تصوير: Patrick Lewis
تصوير: Patrick Lewis

مترجم بتصرّف عن:Atlas Obscura -للكاتب: Allison Meier

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.